مشاركة المرأة العطاوية في معركة بوكافر

مشاركة المرأة العطاوية في معركة بوكافر









عدجو موح : هذه المرأة الأمازيغية العطاوية التي شاركت بفعالة في معركة بوكافر شرق الأطلس الصغير فقاومت جحافل الجيوش الفرنسية سنة 1933 م وقاتلت ببسالة حتى استشهدت(7).
كما شارك العديد من نساء قبيلتها إلى جانبها في هذه المعركة ، وقد أكدت الإستغرافية الاستعمارية على بسالتهن، ووصف الضابط الفرنسي "كاترو "المرأة العطاوية " بأنها كانت تسلل بشجاعة خارقة لموارد المياه تحت نيران رشاشاتنا ، ويسقط أغلبهن لكن الباقيات تواصلن مهامهن البطولية... وتحسسن المقاتلين بالزغاريد المدوية ، كما يقمن بتوزيع الذخيرة والمؤونة ويأخذن مكان القتلى لتعويضهم ، وفي غياب الأسلحة يدحرجن على المهاجمين من قواتنا أحجارا ضخمة تنشر الموت حتى قعر الوادي. (8)


وتركت المرأة العطاوية، بجنوب المغرب الشرقي بصمات خالدة في تاريخ المقاومة،  حيث قامت بعض نساء المنطقة إن لم نقل جلهم بنقل السلاح، وتوزيع المؤن وإسعاف المصابين والجرحى ووصل بهن الأمر إلى المساهمة في شراء السلاح ببيع أغلى ما لديهن من مقتنيات ثمينة

المزيد حول الموضوع