التـدخـــيـن



التـدخـــيـن
        التدخين من اكبر الآفات التي يعاني منها كل مجتمع ويعد واحدا من الأخطار الرئيسيه التي تهدد صحة الإنسان حيث تتعدى المشكله الشخص المدخن إلى من حوله من غير المدخنين وهو ما يعرف بالتدخين السلبي حيث يتم انتقال الدخان إلى هؤلاء عن طريق الهواء وتشير العديد من الدراسات إلى ان هذه العاده السيئه تبدأ في سن المراهقه والشباب ومن هذا المنطلق ينبغي علينا مواجهة ظاهرة التدخين بين الشباب باعتباره خطرا يهدد حياتهم ويحتوي الدخان (التيغ) على حوالي 500 مركب تختلف نسبها على حسب نوعه منها القار والكربون المؤكسد والماده الفعاله التي يحتوي عليها التبغ ةهي النيكوتين هي ماده شبه قلويه سامه جدا لها تأثير خطير على الجسم والصحه .

 ومن اهم هذه الأخطار ما يلي :-
·                                 الإصابه بأمراض القلب : يؤدي التدخين إلى امراض شرايين القلب والجلطه ويبلغ عدد الوفيات السنويه من امراض القلب اكثر من نصف مليون نسمه يتسبب التدخين %25 منها .
·                                 أمراض الجهاز التنفسي : يسبب التدخين السعال المزمن وإفراز المخاط والتهاب الصدر .
·                                 السرطان : يرتبط سرطان الرئه بشكل خاص بتدخين السجائر ويعد الكربون المؤكسد من اكثر الأسباب المؤديه لمختلف انواع السرطانات .
      هذا ويعد (( التبغ )) من ضمن المواد المؤديه إلى الإدمان لذلك ينبغي النظر إليه بكل جديه ومواجهته كما نواجه انواع الإدمان الأخرى خاصة وان الباحثين يؤكدون دور التدخين كبدايه او مدخل للإدمان على المواد الأخرى كالمخدرات والمسكرات .
المشكلات الناتجه عن التدخين :-
·                                 مشكلات اقتصاديه ناتجه عن التكلفه التي تنفقها الدوله لمواجهة الأضرار الصحيه المترتبه على التدخين .
·                                 الأموال المدفوعه في شراء الدخان سواء من جهة الأفراد او الدوله .
·         نقص الإنتاج الناتج عن الإعاقات الصحيه .
·                                 المشكلات الصحيه كالأمراض الصدريه .
أما بالنسبه للعلاج فكما هو معروف دائما فإن الوقايه خير من العلاج والإقلاع الفوري عن التدخين لمن بدؤوا هذه العاده السيئه .
هـل تعلــــــم ؟؟
·                                 ان المدخن المنتظم يفقد خمس دقائق من عمره مقابل كل سيجاره يدخنها .
·                                 ان دراسة 34440 مدخنا لمدة 20 سنه بينت ان 10072 مدخنا توفوا خلال هذه المده .
·                                 ان معدل وفيات المدخنين ضعف معدل وفيات غير المدخنين .
·                                 ان حجم ضحايا التدخين بلغ 3،5 مليون إنسان حسب آخر إحصاءات منظمة الصحه العالميه .
·                                 ان حجم تجارة التبغ يبلغ 266 مليار دولار في العام .
·                                 ان ميزانية الدعايه للتدخين تبلغ 2,6 مليار دولار في العام .
·                                 ان في الكويت توجد عياده متخصصه للإقلاع عن التدخين تحمل اسم ( لا للتدخين )
·                                 ان %85 من حالات سرطان الرئه تحدث بين المدخنين

تعريف التدخين
يعرف الدخان "التبغ " من خلال ناحيتن حيوية وطبية وهذا بيان بكل ناحية  

أولا:/ من الناحية الحيوية
      هو نبات من الفصيلة الباذنجانية ذو ساق اسطواني قاتم وأوراقه بيضاوية لزجة كبيرة الحجم وله رائحة كريهة مخدرة وهو يتركب من عدة مواد منها ( النيكوتين- البريدين – البوتاس –النيكوتيانين –الكولليدين –الأيدروجين –وأول أكيد الكربون –وحامض البروسيك ) وكلها سموم خطرة
ثانيا: من الناحية الطبية
مركب كيميائي يحتوي على مواد بيولوجية وكيميائية تضر بجسم الإنسان
التدخين هو السبب الرئيسي للكثير من الأمراض و أحيانا يؤدي إلي الموت. وكثير من هذه الأمراض لها علاقة بأمراض القلب
والسبب هو: إن التبغ يحتوي علي (4000) مادة, و معظم هذه المواد تضر بالصحة العامة للفرد. وأخطر ثلاث عناصر في التبغ هي (النيكوتين, القطران, وأول أكسيدالكربون)
النيكوتين هو العنصر الأساسي المسبب لإدمان التبغ. حيث انه يحفز علي إفراز الابنفيرين والأدرينالين في دم المدخن. وبذلك يجعل القلب يعمل بصوره اقوي
(وتلك الحالة تجعلنا نفسر سبب ارتفاع ضغط الدم عند المدخنين) عن طريق تضييق الأوعية الدموية بما فيها الشرايين التاجية حيث يستولي النيكوتين علي الدم المخصص للقلب
أما القطران في التبغ فيسبب أمراض مزمنة في الجهاز التنفسي و هو أيضا مسبب رئيسي لسرطان الرئة. وأول أكسيد الكربون ينتقل من الرئة إلى مضخات الدم حيث يختلط بالهيموجلوبين ويقلل من كميه الأوكسجين الموجودة في خلايا الدم الحمراء وهي أيضا تدمر الخلايا المبطنة للأوعية الدموية والتي تسبب تصلب الشرايين
أثره على الصحة
        يعتبر التدخين نوع من أنواع الإدمان حيث أثبتت الأبحاث الطبية أن تدخين التبغ يسبب الإدمان مثل جميع المواد المخدرة ويقول تقرير الكلية الملكية للأطباء(( أن تدخين التبغ هو أكثر أنواع المواد انتشارا في العالم المسببة للإدمان الضار ولعلنا ندرك خطورة إدمان التدخين إذ عرفنا أن 10% فقط ممن يشربون الخمر يصبحون مدمنين بينما تبلغ نسبة من يدمن التدخين هي 85% وسبب الإدمان أن النيكوتين الموجود في السيجارة يدخل الدم الذي يغذي شرايين المخ وسرعان ما يعتاد المخ والجهاز العصبي على وجود النيكوتين فيتعود ويطلبه باستمرار وتتحول العادة إلى إدمان
كما أنه من المعلوم لدى الكثيرين أن التدخين بوابة واسعة لعالم المخدرات لا يسمح المجال لنا بالتحدث عنه فهناك مواقع كثيرة تتكلم عنها
مضار التدخين ومخاطره:
·                                 *  في السجائر 13 مادة على الأقل أهمها القطران ومادة ( البنزبيرين ) تعتبر مواد متسرطنة،        والتدخين سبب رئيسي في الإصابة بسرطانالرئه، الشفتين، اللسان، الفم، الحنجرة، البلعوم، المرئ، القصبه الهوائية، المعدة، المثانة البولية، وتؤكد الإحصائيات الطبية بأن 85 % من حالات سرطان الرئة تحدث بين المدخنين.
·                                 *  التدخين له علاقة مباشرة بالإصابة بحساسية والتهابات أنسجة الجهاز التنفسي والتي تضم الأنف، الجيوب الأنفية ، الشعيبات الهوائية ، إضافة الى مضار أخرى على الجهاز التنفسي تشمل الالتهابات الشعبية المزمنة ، انتفاخ الرئة ، تضخم الغدد الليمفاوية بالصدر والالتهابات الفيروسية المتكررة .
·                                 *  للتدخين علاقة مباشرة بتصلب الشرايين وتكوين الجلطات الدموية مما قد يؤدي الى الذبحة     الصدرية، قصور الشريان التاجي، تلف أنسجة القلب، الأزمات القلبية والسكتة الدماغية.
·                                 *  التدخين قد يؤدي الى تأثيرات ضارة على الجهاز تضم الخلل في غدد التذوق باللسان، عسر الهضم، قرحة المعدة والذي يمهد للإصابة بسرطان المعدة والاثنى عشر وسرطان البنكرياس وتؤكد الإحصائيات الصحية إن معدلات إصابة المدخنين بقرحة المعدة والاثنى عشر تبلغ 3 أضعاف مثيلاتها لدى غير المدخنين، وتؤكد الأبحاث العلمية ان معدة المدخن تفرز أحماضا تزيد عن المعدل الطبيعي بحوالي الضعف.
·                                 *  تدخين الأم الحامل يؤثر بشدة على الجنين والحمل، نتيجة لتأثير النيكوتين وأول اوكسيد الكربون بما يؤدي الى نقص ارواء المشيمة وجسم الجنين بالأوكسجين وتشير دراسات طبية الى انفصال المشيمة مبكرا عن جدار الرحم وكذلك زيادة في إفراز هرمون ( الاوكسيتوسين ) الذي يسبب تقلص الرحم. . هذه الآثار مجتمعه تؤدي الى الولادة المبكرة، نقص أوزان مواليد المدخنات ( أقل من 90 % من الأوزان الطبيعية )، الإجهاض التلقائي وضعف المناعة الطبيعية لدي المواليد.
·                                 التدخين يتسبب في اضطرا بات بالذاكرة وله تأثير مدمر على حيوية الإنسان وقدراته الجنسية، إضافة الى الشيخوخة المبكرة وزيادة تجاعيد البشرة والجلد.
·                                 *  التدخين بحيوية اللثة وسلامتها، إضافة الى ترسب مواد سامة على اللثة والأسنان مسببة تساقط الأسنان، أمراض اللثة والرائحة الكريهة المميزة لفم المدخنين.
أضرار الدخان:
إن أول ما يتبادر إلى الذهن عند ذكر التدخين و آثاره السلبية هو سرطان الرئة و لكن هناك أمراضا كثيرة و مهمة يسببها التدخين و نسبة حدوثها في المدخنين أعلى من سرطان الرئة و هي أمراض القلب و الشرايين و كذلك الأمراض الأخرى للرئة و الجلطات الدماغية و السرطانات الأخرى غير سرطان الرئة. و للتدخين آثاره السلبية على معظم أجزاء الجسم حتى الجلد و الشعر هذا بالنسبة للآثار الصحية و لكن هناك آثار أخرى مهمة كالآثار الاجتماعية، و النفسية، و الاقتصادية، و البيئية.
حينما يقرر المدخن ترك التدخين فإن الآثار الإيجابية تبدأ في الظهور عليه خلال أول ( 20 ) دقيقة من تركه التدخين . فخلال هذه الفترة يحدث ما يلي :
        - ضغط الدم يعود لمستواه الطبيعي .
    
    - نبضات القلب تعود لمستواها الطبيعي .
        - حرارة اليدين و القدمين تعود لمستواها الطبيعي.
          
      أما بعد ( 8 ) ساعات فيحدث ما يلي :         - مستوى غاز أول أكسيد الكربون في الدم يقل إلي الحالة الطبيعية . -          مستوى الأكسجين في الدم يرتفع لمستواه الطبيعي

المزيد حول الموضوع