الإنحراف



الإنحراف

لكل مجتمع معاير للسلوك ارتضاها وحاول المحافظة عليها ونقلها إلي ابنائه حتى يلتزموا بها في سلوكهم ولكن بعض أفراد المجتمع يبتعدون عنها في سلوكهم وبذالك يعتبرون منحرفين..
والانحراف أمر نسبي أي يختلف من مجتمع إلي أخر باختلاف قيم الثقافة فالسلوك الذى يعد منحرفا في مجتمع ما قد لا يعد منحرفا في مجتمع أخر ولانحراف أمر نسبي أيضا في ضوء الموقف الزى يحدث فيه فالقاتل يعد منحرفا ولأكن الجندي الذى يقتل عدوه  في معركة دفاعا عن الوطن لا يعد منحرفا وأيضا مدمن المخدرات منحرفا ولكن المريض الذي يعالج بعقاقير مخدرة لتخفيف ألامه لا يعد منحرفا..

و مفهوم الانحراف هو خروج الفرد عن المعاير التي ارتضاها المجتمع كمعايير للسلوك فالقاتل منحرف ومدمن المخدرات منحرف لان معاير المجتمع تحرم القتل وتحرم الإدمان وتمنع الشغب .
يعرف الانحراف لغة على أنه "كل ابتعاد عن الخط المستقيم".. إلا أننا عندما نتحدث عن السلوك الاجتماعي لا يمكننا أن نطبق هذا التعريف بحذافيره نظرا لصعوبة تحديد ما يمكن أن نصطلح عليه بالخط المستقيم. فمظاهر الانحرافات السلوكية تتعدد وتختلف من مجتمع لآخر ومن حضارة لأخرى نتيجة اختلاف المعايير والقوانين والثقافات وكذلك نتيجة التطور الطبيعي في أساليب المعيشة، فما قد يُعتبر انحرافا في أحد المجتمعات قد لا يعتبر كذلك في مجتمع آخر. إلا أن هناك مجموعة من السلوكيات التي لا يختلف مجتمع عن الآخر ولا تشريع عن غيره في اعتبارها انحرافا عن المناهج والنظريات التربوية والاجتماعية المتبعة. من هذه السلوكيات على سبيل المثال لا الحصر السرقة والجريمة والإدمان والشذوذ الجنسي وما شابه ذلك من مظاهر. ورغم تصنيف هذه المظاهر على أنها سلوكيات منحرفة في كافة المجتمعات إسلامية كانت أو غير إسلامية إلا أنه لدوافع سياسية بحتة عمدت بعض المجتمعات الحديثة إلى إحاطتها بمساحة من الغموض وعدم الوضوح وخلط بعض المفاهيم مع بعضها الآخر كممارسة الشذوذ الجنسي العلني والتعري في الشوارع والأماكن العامة مثلا تحت مسمى الحرية الشخصية..

ومن أسباب الإنحراف نجد :
-
انحراف التربية
-
غياب الوازع الديني (لا يعتبر مقياسا عند بعض التوجهات)
-
غياب الرقابة الاجتماعية
-
دور وسائل الإعلام
-
الفراغ والضياع
-
عزوف الشباب عن الزواج
-
أصدقاء السوء وأسباب أخرى لا يمكن التطرق لها مجتمعة هنا..

أما عن طرق الوقاية و العلاج فنجد :
-
التربية الصالحة
-
تنمية الوعي
-
التدريب على الشعور بالمسؤولية
-
ملء الفراغ
-
محاولة تغيير أنماط الحياة
و هذه الكلمات هي قراءة سريعة لظاهرة الانحراف السلوكي عند الإنسان في محاولة كشف الأسباب وتشخيص العلاج وان كنت أومن باني لم أعطي الموضوع حقه وأنه يحتاج لشيء من التفصيل والتحليل لخروجه بشكل دراسة لكل ظواهر الانحراف السلوكي واضعة الخطط المنهجية لحل أشكاليتها وتلاشي ظواهرها..

المزيد حول الموضوع